تقييم المستخدم: 0 / 5

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم

لئن كان ثمّة أصنام حسيّة يعبدها الناس، وتصدّهم عن سبيل الله؛ فتمّة أصنام معنوية كذلك تصدّ اليوم كثيراً من الناس عن السبيل، ومن أهمّها  :

 

الأول: إنكار السنّة النبوية الصحيحة بحجة الآحاد، أو مخالفة القرآن الكريم حسب فهمهم السقيم، او لغير ذلك من الحجج الواهية. والعجيب أنهم يأخذون من السنّة ما يوافق مذاهبهم، وينكرون ما سوى ذلك مما ينقض مذاهبهم من أساسها.

 

الثاني: اتّباع ما كان عليه الآباء والأجداد، ولو كان مخالفاً للحق، ولما عليه سلف الأمة.  

 

الثالث: التعصب الأعمى للرأي ولو كان مخالفاً للحق.  

 

الرابع: التقليد البليد لأئمة الضلال وعلماء السوء الذين يحولون بين الناس وبين اتباع الحق.

 

الخامس: اتباع الهوى، قال تعالى: (أرأيت من اتخذ إلهه هواه).

 

السادس: الخوف على المصالح الشخصية من الفوات، وهؤلاء أتباع من غلب.

 

نسأل الله السلامة والعافية.

أضف تعليق (0 تعليقات)

تقييم المستخدم: 0 / 5

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم

في الدعاء الوارد في أذكار الصباح:

(اللهم إني أسألك علمًا نافعًا، ورزقًا طيبًا، وعملاً متقبلاً).

    بدأ أولاً بسؤال العلم النافع الذي به تحيا القلوب.

    ثم بالرزق الطيب الذي به تحيا الأبدان.

ثم بالعمل المتقبل الذي به يكون أداء شكر ما تقدم (اعملوا آل داود شكراً وقليل من عبادي الشكور).

   وتأمل تقييد العلم بالنافع، والرزق بالطيب، والعمل بالمتقبل.

فثم علم غير نافع

ورزق غير طيب،

وعمل غير متقبل،

وكل ذلك وبال على صاحبه.

فما أحسن هذا الدعاء وما أجمعه وما أنفعه.

 

محبكم/ د. محمد المسند🌹

أضف تعليق (0 تعليقات)

تقييم المستخدم: 3 / 5

تفعيل النجومتفعيل النجومتفعيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم

 

بالأمس أرسل إليّ سائل يسألني عن دعاء طويل وجَدَه في (جوجل) فإذا به دعاء مبتدع مشتمل على عبارات تنتمي إلى إحدى الفرق الضالة المعروفة! فحذرته من ذلك، وكنت من قبل أكلف طلابي في الجامعة ببحوث علمية فأجد بعضهم ينقل أقوالاً ومعلومات من مواقع مشبوهة ولايميز بين الغث والسمين وما هو سني وما هو بدعي، وانما يقتصر على القص واللصق. وإني بهذه المناسبة أقول: إن جوجل  وغيره من محركات البحث كبحر عميق لا يحسن الغوص فيهواستخراج درره ولآليه إلا المتخصصون الماهرون في الغوص والسباحة أما العامي والمبتدئ فإنه قد يغرق في بعض لججه ويتقلب في بحر أمواجه، فيهلك، فلا ينبغي له الخوض في مثل هذه المواقع الضخمة إلا تحت إشراف أستاذ موثوق مختص، وصدق الله ( فاسألوا أهل الذكر إن كنتملا تعلمون ).

أضف تعليق (0 تعليقات)

تقييم المستخدم: 1 / 5

تفعيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم

حين يعتدي عليك لصٌّ فيسرق منك مالاً، ويهدم لك دارًا، فلا تشتغل بشتمه ليلاًونهارًا، فإنّ الشتم لن يعيد لك درهمًا ولا دينارًا، ولن يبني لك جدارًا، فكيف دارًا،

 ولكن اشتغل ببناء دارك وتعويض مالك، واحرص على ان يكون البناء على أساس متين، يستعصي على الهدم والتحطيم، بدلا من أساسك الهش القديم. 

هذا هو حال بعض (مفكرينا) الإسلاميين، الذين اشتغلوا بشتم

الحكام وأعداء الدين، على أنقاض أبنيتهم المتهالكة التي شيدوها على غير أساس متين! فبدلا من

 الاشتغال على إعادة البناء على أساس متين؛ اشتَغَلوا بالشتم والتخوين، كالكلاب التي تنبح

والقافلة تسير! فما بذلك ينتصر الدين وتعلو راية الحقّ المبين، ويعدّل سير القافلة. فهل من مدّكر؟

 

أضف تعليق (3 تعليقات)

تقييم المستخدم: 2 / 5

تفعيل النجومتفعيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم

 

سلسلة أعمال القلوب  (١) 

💙💙💙💙💙💙💙💙💙💙

 

قال ابن أبي جمرة _ وهو من كبار العلماء _ : "وددت لو أنه كان من الفقهاء من ليس له شغلإلا أن يعلم الناس مقاصدهم في أعمالهم ويقعد للتدريس في أعمال النيات  ليس إلا، فإنه ما أتىعلى كثير من الناس إلا من تضييع ذلك".

 

سلسلة أعمال القلوب  (٢) 💔

💡💡💡💡💡💡💡💡💡💡💡💡💡

المخلص هو الذي لا يبالي لو خرج كل قدر له في قلوب الناس من أجل صلاح قلبه مع الله عزوجل، ولا يحب أن يطلع الناس على مثاقيل الذر من عمله. قال تعالى: ((وما أمروا إلا ليعبدواالله مخلصين له الدين حنفاء)) وقال لنبيه صلى الله عليه وسلم : ((قل الله أعبد مخلصاً لهديني)).

 

سلسلة أعمال القلوب  (٣) 💔

💡

قال الإمام ابن المبارك رحمه الله: (( رب عمل صغير تكثره النية ورب عمل كبير تصغره النية)).

أي بحسب إخلاص صاحبه.

 

سلسلة أعمال القلوب  (٤) 💔

الإخلاص سبب لمغفرة الذنوب الكبيرة.

قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله : "والنوع الواحد من العمل قد يفعله الإنسان على وجهيكمل فيه إخلاصه فيغفر فيه كبائر، وإلا فأهل الكبائر كلهم يقولون لا إله إلا الله. كالبغي التي سقت كلباً ، فقد حضر في قلبها من الإخلاص ما لا يعلمه إلا الله ، فغفر الله لها".

 

سلسلة أعمال القلوب  (٥) 💔

قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه : " من خلصت نيته في الحق ولو على نفسه كفاه الله مابينه وما بين الناس ".

وقال الحسن: "إن كان الرجل جمع القرآن ولما يشعر به الناس، وإن كان الرجل لينفق النفقة الكثيرة ولما يشعر الناس به، وإن كان الرجل ليصلي الصلاة الطويلة في بيته ولم يشعر الناس به، ولقد أدركت أقواماً ما كان على الأرض من عمل يقدرون أن يعملونه في السر فيكون علانيةأبداً".

 

سلسلة أعمال القلوب  (٦) 💔

وهذا أعرابي كان مع النبي صلى الله عليه وسلم وقال له أهاجر معك، فغنموا بعد خيبر وقسم للأعرابي وأصحابه وكان يرعى دوابهم فلما جاءوه قال للنبي صلى الله عليه وسلم ما هذا الذي وصلني؟ ما على هذا اتبعتك ولكن اتبعتك على أن أرمى إلى هاهنا بسهم فأموت فأدخل الجنة. قال صلى الله عليه وسلم : ((إن تصدق الله يصدقك))، فلبثوا قليلاً وهاجموا العدو وأثاب الله الأعرابي كما طلب فقيل أهو أهو قال صلى الله عليه وسلم : (( صدق الله فصدقه)) فكُفِّن في جبة النبي صلى الله عليه وسلم ثم قدمه فصلى عليه فكان فيما ظهر من دعاء النبي صلى الله عليه وسلم في الصلاة (( اللهم هذا عبدك خرج مهاجراً في سبيلك وقتل شهيداً أنا شهيد على ذلك )).

 

سلسلة أعمال القلوب  (٧) 💔

عمل الخلوة كان أحب إلى السلف من عمل الجلوة.

قال حماد بن زيد : "كان أيوب ربما حدّث بالحديث فيرقّ وتدمع عيناه، فيلتفت و يمتخط ويقولما أشد الزكام!!، فيظهر الزكام لإخفاء البكاء".

وقال الحسن البصري: "إن كان الرجل ليجلس المجلس فتجيئه عبرته فيردها فإذا خشي أن تسبقه قام وذهب وبكى في الخارج".

 

وقال محمد بن واسع التابعي الجليل: "إن كان الرجل ليبكي عشرين سنة وامرأته لا تعلم".

 

سلسلة أعمال القلوب  (٨) 💔

متى يكون إظهار العمل مشروعاً؟

 

قال ابن قدامة رحمه الله: {فصل في بيان الرخصة في قصد إظهار الطاعات} قال: "وفي الإظهارفائدة الإقتداء، ومن الأعمال ما لا يمكن الإسرار به كالحج والجهاد، والمظهر للعمل ينبغي أن يراقب قلبه حتى لا يكون فيه حب الرياء الخفي بل ينوي الإقتداء به [إذاً ينبغي أن نحسن نياتنافي الأعمال المظهرة لندفع الرياء وننوي الإقتداء لنأخذ الأجر]، قال: "ولا ينبغي للضعيف أنيخدع نفسه بذلك، ومثل الذي يظهره وهو ضعيف كمثل إنسان سباحته ضعيفة فنظر إلى جماعة من الغرقى فرحمهم فأقبل إليهم فتشبثوا به وغرقوا جميعاً".

أضف تعليق (0 تعليقات)