تقييم المستخدم: 1 / 5

تفعيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

حين يعتدي عليك لصٌّ فيسرق منك مالاً، ويهدم لك دارًا، فلا تشتغل بشتمه ليلاًونهارًا، فإنّ الشتم لن يعيد لك درهمًا ولا دينارًا، ولن يبني لك جدارًا، فكيف دارًا،

 ولكن اشتغل ببناء دارك وتعويض مالك، واحرص على ان يكون البناء على أساس متين، يستعصي على الهدم والتحطيم، بدلا من أساسك الهش القديم. 

هذا هو حال بعض (مفكرينا) الإسلاميين، الذين اشتغلوا بشتم

الحكام وأعداء الدين، على أنقاض أبنيتهم المتهالكة التي شيدوها على غير أساس متين! فبدلا من

 الاشتغال على إعادة البناء على أساس متين؛ اشتَغَلوا بالشتم والتخوين، كالكلاب التي تنبح

والقافلة تسير! فما بذلك ينتصر الدين وتعلو راية الحقّ المبين، ويعدّل سير القافلة. فهل من مدّكر؟