تقييم المستخدم: 0 / 5

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

من أذكار الصباح والمساء :

 " اللَّهُمَّ مَا أَصْبَحَ بِي مِنْ نِعْمَةٍ أَوْ بِأَحَدٍ مِنْ خَلْقِكَ فَمِنْكَ وَحْدَكَ لا شَرِيكَ لَكَ، فَلَكَ الْحَمْدُ، وَلَكَ الشُّكْر. "

تضمن هذا الدعاء أمرين عظيمين:

أحدهما: اعتراف العبد بعجزه وفضل الله عليه وذلك بنسبة النعمة إلى منعمها سبحانه لا إلى نفسه وعلمه كما قال قارون: (إنما أوتيته على علم عندي) فإن ذلك من أسباب زوال النعمة.

والثاني: في قوله (أو بأحد من خلقك) دليل على سلامة الصدر وطهارة القلب من الحسد، ومحبة الخير للآخرين، فإن من علم أن النعم من الله وحده يهبها لمن يشاء من عباده لم يبق في قلبه حسد على أحد. وصدق الشاعر:   

ألا قل لمن كان لي حاسدا

أتدري على من أسأت الأدبْ

 

أسأت إلى الله في حكمه

لأنك لم ترض لي ما وهبْ

محبكم/ د. محمد المسند🌹